KM
news

ولادة قمر- العلماء يرصدون بدء تكوين ثلاثة توابع حول كوكب جديد

رصد العلماء للمرة الأولى منطقة تتشكل فيها أقمار حول كوكب خارج نظامنا الشمسي عبارة عن تكوين يشبه كوكب المشتري تحيط به هالة ضخمة من الغاز والغبار بما يكفي لولادة ثلاثة أقمار بحجم قمرنا.

استخدم الباحثون تلسكوب “ألما” في صحراء أتاكاما في تشيلي في رصد القرص الذي يحتوي على مواد تتراكم على بعضها في حركة تشبه الدوامة حول أحد كوكبين حديثي الولادة يدوران في فلك نجم شاب يطلق عليه اسم “بي.دي.إس 70” على مسافة قريبة نسبياً من الأرض تبلغ 370 سنة ضوئية. ويُشار إلى أنّ السنة الضوئية الواحدة تعادل مسافة 9.5 تريليون كيلومتر تقريباً.

وتتولد الأقمار من هذه الهالات أو الأقراص المحيطة بالكواكب. وعلق الباحثون على الاكتشاف بالقول إنه يتيح فهماً أعمق لعملية التكوين في بداية العمر بالنسبة للكواكب والأقمار.

وخارج نظامنا الشمسي تم اكتشاف أكثر من 4400 كوكب لكن لم يتم العثور على أقراص حول الكواكب من قبل لأن جميع الكواكب الخارجية المعروفة حتى هذه اللحظة موجودة في أنظمة شمسية مكتملة النضج باستثناء الكوكبين الغازيين حديثي الولادة حول النجم “بي.دي.إس 70”.

ومن جهتها، قالت عالمة الفلك ميريام بينيستي من جامعة غرونوبل التي قادت الدراسة ونشرتها يوم الخميس في مجلة أستروفيزيكال جورنال ليترز: “هذه الملاحظات فريدة من نوعها حتى الآن وكنا ننتظرها منذ زمن طويل لوضع نظرية تكوين الكواكب تحت الاختبار ورصد ولادة كواكب وأقمارها لحظة حدوثها”.

وتتساوى كتلة النجم البرتقالي “بي.دي.إس 70” تقريباً مع الشمس ويبلغ عمره حوالي 5 ملايين سنة ضوئية وهي طرفة عين في الزمن الكوني، والكوكبان أصغر منه سنا

الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر مجموعة كن مواطن الإعلامية

المزيد من الأخبار