KM
news

“وقائع على الأرض قد تقود إلى فوضى؟!”

أكّد رئيس الإتحاد العمالي العام بشارة الأسمر، أنه “نحن أمام واقع مرير البلاد معطلة بالكامل، والناس تئن من الفقر والجوع وتقف طوابير أمام المحطات والصيدليات والقطاعات الانتاجية تنهار، سائلاً: “ماذا بقي من لبنان الذي نعرف؟”.

وفي حديثٍ لـ”إذاعة النور”، قال الأسمر: “لا بد من تحرك دائم وتصاعدي من قبل الإتحاد العمالي العام، من حق الشعوب الحصول على سلطة إجرائية تنفيذية ونحن نعيش واقع استثنائي مرير لاننا نعيش بلا حكومة للحصول على حد ادنى من الاستقرار السياسي”.

وأشار إلى أن “تحرك الشارع يحمل في طياته اخطار، لذلك هذا الاضراب هو وسيلة ضغط”،مضيفاً: “هناك وقائع على الأرض قد تقود إلى فوضى، ونحن نعمل على لفت النظر نحو هذا التفلت”.

ولفت إلى أن “جمهور أحزاب السلطة السياسية يتظاهر اليوم ضد الأحزاب”.
وشدّد الأسمر على أن “يأتي مشروع البطاقة التمويلية متأخراً خيراً من أن لا يأتي، وما يحصل اليوم من طوابير أمام محطات المحروقات هو رفع دعم مقنع، لذلك لا بد من الإسراع في اقرار هذا المشروع”.

وأكّد الأسمر، أنه “في نهاية التحرك اليوم سيصار الى إجتماع تقيمي، قائلاً: “نتمنى أن تأتي الأمور في إطارها الصحيح وأن تكون الرسالة واضحة للجميع بضرورة الإسراع في تشكيل الحكومة، وإلّا سنرى المزيد من التفلت في الشارع وهو ما نأمل ألا نصل اليه”.

المزيد من الأخبار