KM
news

المولدات الكهربائية تطفئ محركاتها في هذا اليوم

تستمر ازمة الكهرباء في لبنان وتستمر معها معضلة المولدات الكهربائية ومعاناة المواطن، الذي وعلى ما يبدو سيمضي هذا الصيف متربعا على “البلاكين” مستخدما الشمع و”الكاتول” وسائلا الرحمة من رب العالمين.

في هذا الاطار، يقول رئيس تجمع اصحاب المولدات عبدو سعادة لـ “لبنان24″ : ان اصحاب المولدات اطلقوا الصرخة منذ اشهر، لكن احدا لم يستمع اليهم، وبعد التصريح الاخير لوزير الطاقة والمياه ريمون غجر، الذي كشف خلاله عن 66 مليون ليتر من البنزين و109 مليون ليتر من المازوت مخزنين لدى الشركات، لم يعد باستطاعتنا السكوت والاستمرار بالبحث عن المازوت في السوق الموازية ما يرتب علينا اعباء لم نعد قادرين على تحملها، ومن هنا اعلنا اننا سنتوقف عن العمل وسنطفىء مولداتنا فور نفاذ مخزوننا، اي اننا غير مستعدين لشراء المازوت الا على السعر الرسمي، وقد تضامن مع هذا الاعلان اصحاب المولدات في كافة المناطق اللبنانية، الذين اكدوا ان مخزونهم يكفي ليوم الثلاثاء المقبل كحد اقصى”.

ويضيف سعادة ” نحن لا نرغب في الحاق الضرر باي مواطن، لكن الازمة لم تعد تحتمل، من هنا نناشد المعنيين بالتدخل فورا، كما نناشد الاجهزة الامنية بالعمل ولو بالقوة لتحرير كميات المحروقات المخزنة وبيعها وفقا للسعر الرسمي، ما يجعلنا قادرين على الاستمرار، كما نناشد الرأي العام مؤكدين ان مولداتنا لم تعد تحتمل العمل 22 او 23 ساعة يوميا، لذلك على الدولة وبصورة سريعة ان تعود لتعزيز ساعات التعذية حتى تصل الى 8 ساعات اقله يوميا”.

المزيد من الأخبار