KM
news

بعد “ذم” عويدات… “التمييزية” تتحرّك

أعلنت النيابة العامة، أن “الضابطة العدلية تقوم بالتحقيق مع بعض الأشخاص بهدف تحديد هوية مطلق وممول حملة الذم بالنائب العام لدى محكمة التمييز القاضي غسان عويدات الذي يشكل جرم المادة 386 عقوبات، وجرم زعزعة الثقة بالقضاء وتضليل الرأي العام عن طريق إشاعة وقائع كاذبة حول مصير الملفات المتضمنة جرائم فساد”.

وقالت: “ليس هناك أي قرار قضائي بتوقيف أي شخص في الملف، ووجود هؤلاء الاشخاص لدى الضابطة العدلية يهدف إلى اخذ إفاداتهم فقط”.

وصباح اليوم الاربعاء، أفاد “ليبانون ديبايت” أنّ “شعبة المعلومات طلبت أبرز ناشطي التيار الوطني الحر “طوني أوريان” إلى التحقيق، وذلك على خلفية “اليافطة” التي عُلّقت يوم أمس الثلاثاء في منطقة الكرنتينا، والتي حملت صورة مدعي عام التمييز القاضي غسان عويدات، وكُتب عليها “شو عملت يا غسان باكثر من 35 ملف…؟!”.

وكذلك، أوقفت “شعبة المعلومات مساء أمس الثلاثاء، أحد أفراد مجموعة الحرس القديم المقربة من التيار الوطني الحرّ، ويُدعى “شربل رزوق”، وذلك على خلفية تعليق اليافطة”.

المزيد من الأخبار