KM
news

المعلوف: “اللي بيدعسلنا على إجرنا مندعسلو على رقبته”!

لم يمرّ احتفال الحزب السوري القومي الاجتماعي بمناسبة ذكرى التحرير في شارع الحمرا مرور الكرام، بل رافقته موجة غضب قواتية، وهاشتاغ “إن عدتم عدنا” على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد انتشار فيديوهات لحزبيين شاركوا في الحفل، وهم يطلقون شعارات مناهضة ومحرّضة ضد رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع، والرئيس الشهيد بشير الجميّل.

وفي السياق، قال عضو تكتل الجمهورية القوية، النائب سيزار المعلوف، في حديث عبر “ليبانون ديبايت”: “طالبنا بحلّ هذا الحزب الداعشي، ولكنني أستغرب كيف يمكن له أن يتباهى بقتل رئيس جمهورية لبنان من دون أي خجل، ويجاهر بولائه للدولة السورية، وبكل وقاحة لا زال يهدد بالقتل علانية، بالرغم من أن الجميع يدرك جيّداً أن القوات اللبنانية والدكتور جعجع لا يُهددان، بالأخص من قبل أشخاص إرهابيين مثل هؤلاء، فـ”طويلة على رقبتن ورقبة اللي بيشد ع مشدّن””.

وتابع المعلوف: “نحن بالسلم نبني دولة، ونأمل أن تُذكر الحرب ولا تُعاد، ولا نحب أن نحمل السلاح بوجه أي لبناني، لأننا نقاتل بوجه الغريب دفاعاً عن لبنان، ولكن إن كان بعض “الزعران” يريد إعادتنا إلى الحرب، فنحن أكثر من “إن عدتم عدنا””.

وأضاف: “نحن المقاومة المسيحية الجاهزة كل دقيقة لردع أمثال هؤلاء، والدفاع عن بلادنا وكراماتنا “بدمنا”، و”إن حب أي واحد يدعسلنا على إجرنا رح ندعسلو على رقبته”، ولكنني حتماً لا أتمنى أن نصل إلى هنا”.

المزيد من الأخبار