KM
news

قرارٌ قضائي بإقفال منصات إلكترونية تحدّد سعر صرف الدولار؟

أصدرت العلاقات الإعلامية في هيئة “أوجيرو” بياناً، أشارت فيه إلى أنه “بعض رواد مواقع التواصل يتداول منذ أيام عدة وبنية ليست ببريئة شائعة، مفادها أن “أوجيرو” إمتنعت عن تنفيذ قرار قضائي يقضي بإقفال المنصات الإلكترونية التي تحدد سعر صرف الدولار في السوق السوداء”، علما أن هيئة “أوجيرو” لم تكن قد تبلغت هكذا قرار إلا حتى صباح هذا اليوم، وعن جهة قضائية غير تلك التي تم ذكرها ضمن نص الإشاعة المعمّم، ما يطرح تساؤلات عدة حول كيفية علم هؤلاء المروجين للشائعة بقرارات قضائية قبل صدورها أو قبل إبلاغها من المعنيين حسب الأصول المرعية الإجراء وتوظيف الشائعات في حملات تحريض”.

وقالت “أوجيرو”: “ما يهم هو التأكيد للرأي العام أنها لم تمتنع يوما عن تنفيذ أي قرار قضائي، علما أن قرار اليوم ليس الأول من نوعه وأن الهيئة تتبلغ دائما قرارات قضائية تقضي بحجب أو إقفال مواقع إلكترونية لأسباب عدة يحددها القضاء وحده، حيث أن القانون لا يجيز لها القيام بذلك أحاديا..

وعليه وفور تبلغ أوجيرو القرار باشرت فرقنا الفنية برصد المنصات التي سيتم إقفالها وذلك لأن القرار القضائي لم يفندها، وهنا تجدر الإشارة إلى أن عملية الرصد والإقفال ستبقى مستمرة مثل لعبة “القط والفأر” إذ أنه لا موانع تقنية تحول دون أن يعمد مشغلو تلك المنصات بعد إقفالها، ومعظمهم خارج لبنان، إلى إنشاء منصات جديدة”.

وختمت “أوجيرو” بيانها، بالقول: “حمى الله لبنان من كل من يريد إستغلال أزمته ووجع شعبه”.

المزيد من الأخبار