KM
news

“بتكوين” تسبب كارثة لأغنى رجل في العالم

تسببت التغييرات المفاجئة لقيمة عملة بتكوين الرقمية لخسارة كبيرة لدى الرجل الذي تربع مؤخرا على رأس قائمة أغنى رجل على كوكب الأرض.

وخسر رئيس شركتي “تسلا” للسيارات و”سبيس إكس” للفضاء، إلون ماسك، أكثر من 15 مليار دولار، خرج على إثرها من قائمة أغنى رجل في العالم، بحسب تقرير لوكالة “بلومبرغ”.

وانخفضت أسهم شركة “تسلا” لصناعة السيارات الكهربائية بنسبة 8.6%، بالتزامن مع انخفاض قيمة عملة بتكوين الرقمية.

وبحسب المصادر، فقد ربطت تقارير بشكل جزئي بين انخفاض أسهم شركة “تسلا” وبين تصريحات ماسك التي وصف فيها قيمة العملات الرقيمة بالمرتفعة للغاية.

وبحسب المصادر، فقد ربطت تقارير بشكل جزئي بين انخفاض أسهم شركة “تسلا” وبين تصريحات ماسك التي وصف فيها قيمة العملات الرقيمة بالمرتفعة للغاية.

يذكر أنه، بتاريخ 19 شباط، حصل ماسك على المركز الأول في التصنيفات العالمية كأغنى رجل في العالم، بعد استقالة جيف بيزوف من منصب الرئيس التنفيذي لشركة “أمازون”، بحسب موقع “مير 24”.

وصل سعر عملة “بتكوين”، السبت الماضي، إلى مستوى قياسي جديد، متجاوزا 57 ألف دولار للمرة الأولى في تاريخ المعاملات بالعملة الرقمية.

وفي منصة “بينانس”، أكبر بورصة للعملات المشفرة من حيث حجم التداول، وبحلول الساعة 15:18 بتوقيت موسكو ( 12:18 غرينتش) ارتفع سعر “بتكوين” بنسبة 8.11 في المئة، ليصل إلى 56.91 ألف دولار.

ووفقًا لبوابة “كوين ماركت كاب” التي تقوم بحساب متوسط السعر لأكثر من 20 بورصة، فقد ارتفع سعر “بتكوين” بنسبة 8.08 في المئة ليبلغ 56.96 ألف دولار. ويجري تقديم الديناميات في كل مكان خلال الـ 24 ساعة

المزيد من الأخبار