KM
news

إصابة مروعة للاعب في مباراة – وفيديو يرصد “الكارثة”

شهدت مباراة في الدوري المكسيكي لكرة القدم، السبت، تعرض أحد اللاعبين لإصابة خطيرة، أجبرته على ترك الملعب والخضوع لعملية جراحية.

وخلال الشوط الثاني من لقاء ناديي “نيكاكسا” و”أتلتيكو سان لويس”، أصيب مدافع الأول، أوناي بيلباو، بجرح خطير في ركبته، بعدما مزّق مسمار كان يثبت لوحة إعلانية جلده.
وحسبما ذكر موقع “فوكس سبورتس”، فقد أعلنت رابطة الدوري المكسيكي لكرة القدم عزمها فتح تحقيق في الحادثة، مشيرة في بيان إلى أن “سلامة اللاعبين على أرض الملعب تمثل أولوية لها.

ولم يستطع أوناي استكمال اللقاء عقب الإصابة، حيث اضطر لترك الملعب، والخضوع لجراحة بسيطة لعلاج ركبته.

ونشر اللاعب البالغ من العمر 26 عاما صورة له مع الفريق الطبي الذي أشرف على علاجه، وهو يبدو بصحة جيدة.
جدير بالذكر أن المباراة انتهت بفوز فريق اللاعب المصاب بهدف دون مقابل في الدقيقة الأخيرة من عمر اللقاء.

المزيد من الأخبار