KM
news

كورونا “يُفجع” سامي الجميّل

توفيَ اليوم الجمعة، نائب رئيس حزب الكتائب كميل الطويل جرّاء مضاعفات إصابته بفيروس كورونا.

ونعى حزب الكتائب الفقيد في بيانٍ، جاء فيه: “ببالغ الحزن ينعى اليكم حزب الكتائب اللبنانية نائب الرئيس الثالث الدكتور كميل طويل الذي توفي متأثراً باصابته بفيروس كورونا الذي انتقل اليه وهو يقوم بمهامه كطبيب في معالجة المصابين بالفيروس في المستشفى الذي يعمل فيه في فرنسا”.

وطويل الذي انضم الى الكتائب عام 1979 وعين نائباً للرئيس في 25- 10 -2020 عمل في صفوف الحزب متدرجاً من مصلحة الطلاب ولم يتردد يوما عن خدمة لبنان على ارضه او في الاغتراب ايماناً منه بأن الوطن يستحق كل التضحيات في سبيل قيامته.

وأضاف البيان: “في ايمانه هذا كان راسخاً مناضلاً جامعاً لرفاقه ومحباً لعائلته التي ستفتقد اباً وجداً حنوناً”.

وختم: “ان حزب الكتائب اذ يتقدم من عائلته ومن الكتائبيين بالتعازي يطلب من الله ان يسكن الفقيد الى جواره”

و بكلماتٍ مؤثرة نعى رئيس حزب الكتائب اللبنانية النائب المُستقيل سامي الجميّل، نائبه كميل الطويل، الذي توفّي مساء اليوم الجمعة جرّاء مضاعفات إصابته بفيروس كورونا.

وكتب الجميّل في تغريدةٍ على حسابه عبر “تويتر”:

“شكرا لك على الرجل العظيم الذي كنت عليه، شكراً لك على كل الدعم والثقة التي أظهرتها لي”.

وتابع، “وفّق الله ريما وكريس وألبرت لمواجهة هذه المحنة القاسية”.

وختم الجميّل تغريدته، بالقول: “رحمك الله أخي ورفيقي”.

المزيد من الأخبار