KM
news

العام 2021 أقصر من المعتاد – إليكم السبب

اكتشف العلماء أن الأرض تتحرك أسرع من المعتاد في خلال الخمسين سنة الماضية، وقد يؤدي ذلك إلى إضافة “ثانية كبيسة سلبية” إلى العام.

وفي التفاصيل، فإن سرعة دوران الأرض تتأثر بعوامل عدة، بما في ذلك حركة الصهارة في قلب الأرض، والمحيطات والغلاف الجوي.

وبناء على ذلك، فإن اليوم العادي في العام 2021 سيكون أقصر بمعدل 0.05 مللي ثانية، أي أقل من 86400 ثانية والتي تعادل 24 ساعة، وفقا لما ذكره أستاذا الفلك والعلوم غراهام جونز وكونستانتين بيكوس.

ويستطيع العلماء في الهيئة الدولية لدوران الأرض والنظم المرجعية (IERS)، احتساب موعد حدوث مثل هذه الأحداث بواسطة قياس اللحظة الدقيقة التي يمر خلالها نجم ما في موقع محدد في السماء كل يوم.

وكتب جونز وبيكوس: “في الواقع، من المتوقع أن يكون العام 2021 أقصر مما كان عليه منذ عقود. ففي آخر مرة كان فيها اليوم أقصر من المعتاد أو أقل من 86400 ثانية طوال عام كامل كان العام 1937”.

المزيد من الأخبار