KM
news

علماء يبتكرون كبسولةً تحقن الدواء في الجسم البشري

تعمل شركة راني للتقنية الحيوية على تطوير كبسولة ذكية تحقن الدواء في جسم المريض على أمل تخفيف معاناته من الحقن المتكرر بسبب مرضه المزمن. وفقًا لموقع لفينتشر بيت.

تستخدم الكبسولة الروبوتية آلية التحرر الزمني التي تحفز نفور أشواك دقيقة مصنوعة من السكر لتحقن الدواء مباشرةً في الأمعاء.

وعلى الرغم من أن الكبسولة ما زالت قيد التطوير، لكن راني جمعت تمويلًا كافيًا ليبصر مشروعها النور. وستساعد الكبسولة في تقليل عدد المرضى الذين لا يواظبون على أخذ حقنهم بعد أن ضاق ذرعهم بها.

تعتمد الكبسولة على تفاعلات كيميائية تسبب الحركة، إذ يذوب غلافها الخارجي عند وصوله في الأمعاء إلى مستوى حموضة معين فتنتفخ الكبسولة كالبالون ما يؤدي إلى اندفاع شوك دقيقة إلى جدار الأمعاء مثل لسعة النحلة. ولا بد من وصول الكبسولة إلى الأمعاء للاستفادة منها، أما بقاؤها في المعدة فيؤدي إلى تخريب مكونات الدواء الذي تحمله.

يتوقع أن تخفض الكبسولة أعداد المرضى الذين سئموا من آلام الحقن. إذ أشار بحث نشرته دورية نيو إنجلاند الطبية إلى أن عدد الوفيات الناجم عن ترك أخد الحقن وصل إلى 125 ألف وفاة في الولايات المتحدة الأمريكية.

وقال مير عمران مؤسس راني لفينتشر بيت «ستغير راني حياة مرضى كثر أرهقهم المرض وأتعبتهم الحقن،» وأضاف «تتيح لنا هذه الكبسولة العلاجية إنتاج علاجات فموية لأجسام مضادة وببتيدات وبروتينات تغير حياة ملايين الأشخاص في مختلف مناطق العالم.»

المزيد من الأخبار