KM
news

عائلة “سجين روميه” تكشف تفاصيل وفاته

أكّد أسامة دبوق إبن غازي عبد الحسن دبوق السجين في رومية المصاب بكورونا، الذي توفي أمس في مستشفى ضهر الباشق بعد تدهور حالته الصحية، في اتصال هاتفي بـ “ليبانون ديبايت” ان “والده لا يعاني من اي أمراض في القلب او ضغط او سكري كما يتداول”

IMG-20201019-154716-376

وأشار دبوق الى إن “ادارة السجن لم تبلغهم عن سوء حالة والده، وقد علموا من النزلاء معه في غرفة السجن نقله الى مستشفى في زحلة أولا، ثم الى مستشفى ضهر الباشق لاحقاً”

ولفت دبوق إلى أنه “لدى مراجعة إدارة السجن حول عدم إطلاعهم على وضع والده الصحي تذرعت الاخيرة بضرورة الإبقاء على سريّة ملف أي موقوف!”

وإتهم دبوق المسؤولين الأمنيين بـ “التقصير، وإخفاء حقيقة الوضع الصحي لوالده ما ادّى الى وفاته نتيجة الاهمال خاصة وانه رجل مسن، وبحاجة إلى رعاية خاصة بعد إصابته بفيروس كورونا”.

المزيد من الأخبار