توقيف قاصرين وشاب على خلفية تمزيق صور رئيس الجمهورية في حمانا!

0 277

WooCommerce

تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي خبرًا عن توقيف أربعة قاصرين وشاب من قبل مخابرات الجيش اللبناني في بلدة حمانا في منطقة المتن الأعلى.

وكانت سيدة تدعى ليال غزال قد اتصلت بتلفزيون الجديد وأبلغتهم عن توقيف ابنها ومعه 3 قاصرين آخرين واسماؤهم رماح حامد، ايوان حاطوم، أمير خليل، نزار غزال وشحادة غزال وأصغرهم عمره 10 سنوات، وأخيها الشاب شحادة غزال البالغ من العمر 18 سنة، وأشارت إلى أن وضع أخيها الصحي دقيق للغاية، وقد خضع لعملية في الرأس، وأنه قد تم توقيفهم على خلفية تمزيق صور فخامة رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون أمام مركز التيار الوطني الحر فرع حمانا. وتم تسليمهم الى مخفر حمانا وصدرت إشارة عن الرئيس سامر ليشع بتوقيفهم لغاية الغد رغم عدم وجود زنزانة للقصار في المخفر.

الاعلامي جو معلوف قال عبر حسابه على موقع تويتر: “لقد تواصلنا مع المراجع الأمنية والقضائية للعمل على إطلاق سراح ٣ قاصرين تم توقيفهم في حمانا بتهمة تحقير رئيس الجمهورية بخاصة وأن أحدهم يعاني من مشاكل صحية”.

وفي وقت متاخر أعلن الاعلامي معلوف أن القاضي سامر ليشع قرر اطلاق سراح الاطفال القاصرين بعد ان اوقفهم الجيش منذ الساعة ٧.

كما تم اطلاق سراح الشبان فجر اليوم الذين اعتقلوا ليل امس بسبب ازالة لافتة للتيار الوطني الحر في حمانا .

وبحسب بيان للجنة، فانها اطلعت على تسجيل لعملية ازالة اللافتة من دون ان يتبين لها وقوع اي جرم. ووفقاً للأهالي، تم توقيف الشبان من قبل مخابرات الجيش في الساعة ٦ مساءً ونقلوا الى الشرطة العسكرية، ثم جرى تسليمهم الى مخفر حمانا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.