KM
news

ما جديد تحقيقات تفجير مرفأ بيروت؟

على صعيد تحقيقات تفجير مرفأ بيروت، أفادت وسائل اعلام أن “المحقق العدلي القاضي فادي صوان رفض طلب مدير عام الجمارك بدري ضاهر تمديد إقامته في المستشفى بعد نقله لسبب وعكة صحية ومن المفترض إعادته الى سجن الريحانية فور انقضاء المدة التي وافقت عليها النيابة العامة التمييزية وهي 3 أيام”.

ويستمع صوان اليوم، الى إفادة القاضي جاد معلوف الذي كان يشغل منصب قاضي الأمور المستعجلة في بيروت حتى تشرين الأول من العام 2017 قبل أن يُعين في منصب آخر بعد هذا التاريخ.

وكان صوان استمع امس الى إفادة وزير الأشغال العامة والنقل السابق يوسف فنيانوس بصفة شاهد.

وعلمت “الشرق الأوسط”، أن القاضي فادي صوّان “سيستمع اليوم وغداً (الأربعاء والخميس) إلى مسؤولين أمنيين وعسكريين، بينهم الأمين العام للمجلس الأعلى للدفاع اللواء محمود الأسمر، خصوصاً بما خصّ الجانب المرتبط بسحب بند “نترات الأمونيوم” عن جدول أعمال المجلس الأعلى للدفاع الذي انعقد قبل انفجار المرفأ ببضعة أيام”.

وأشارت المعلومات لـ”الشرق الأوسط” إلى أن التحقيق “قد يشمل في الساعات القادمة قضاة كانت وردتهم مراسلات بوجود “نترات الأمونيوم” في المرفأ، ومعرفة الأسباب التي حالت دون اتخاذ قرار حاسم بنقلها إلى مكان آمن، أو إعادة شحنها إلى الخارج”.

المزيد من الأخبار