KM
news

رايات عاشوراء ترتفع في برج حمود

رغم اشتباكات خلدة “الدموية” وما تخللها من سقوط قتلى وجرحى، أبت منطقة برج حمود إلا أن تكرس صورة لبنان الحقيقية.

واحتضنت كعادتها الرايات العاشورائية من دون “ضربة كف”.

وعليه، هل ستخلع المناطق اللبنانية رداء التعصب والكراهية؟، أم مشهد خلدة سيكون بداية “العواقب الوخيمة”؟.

المزيد من الأخبار