KM
news

تفاصيل جديدة حول حادثة اختطاف فريق عمل مسلسل “بطلوع الروح”

لم يعد مصطلح التفلت الأمني يفي لتوصيف الواقع السيء والمتردّي الذي يعانيه المواطن اللبناني وابن مدينة بعلبك تحديداً، الذي أصبح في سمعته وحياته وممتلكاته أسير عصابات لا تراعي أدنى المعايير الإنسانية، إذ لم يكفِ ابن المنطقة ما يعيشه من ظروف ضاغطة وصعبة، ليأتي التأزّم الأمني، الذي بلغ ذروته خلال الأشهر الأخيرة، وتداعياته على الوضعين الاقتصادي والاجتماعي، وتهديده حياة المواطن وأرزاقه، ليزيد الطين بلّة.

حوادث أمنية لا تعدّ ولا تُحصى تسجّل يومياً، سواءً جاءت على شكل عمليّات سلب وسرقة سيّارات وأسلاك كهربائيّة نحاسيّة ومقتنيات منزلية، أم أتت على شكل سطو مسلّح وخطف للمطالبة بفدية ماليّة، وأخيراً حادثة اختطاف فريق عمل مسلسل “بطلوع الروح”، مساء أول أمس السبت، على الطريق العامة رياق – بعلبك، على أيدي مسلّحين يستقلّون سيّارة سوداء كالفعل المقترف، رباعيّة الدّفع، من نوع “غراند شيروكي” لا تحمل لوحات، بعدما عمدوا إلى صدم السيّارة التي يستقلّها الفريق، والذي يضمّ محاسب شركة الصباح للإنتاج الفني صادق روللي، وغبريال رميا، وسائق السيّارة. وقد تمكّن الأخيران من الفرار، في حين أمسك الخاطفون بروللي ونقلوه إلى جهة مجهولة.

ووفق آخر المعلومات أن القوى الأمنية التي تشتبه بضلوع شخصين من عائلتي”د” و “ر” كانا يعملان على تتبع السيارة التي يستقلّها فريق العمل، وهي من نوع كيا، منذ مغادرتها ثكنة “غورو” المجاورة لقلعة بعلبك الأثرية، حيث المكان الذي اختير لتصوير العمل الفني، وسبق تواجدهما لساعات طويلة في محيط الموقع، إضافة إلى تواريهما عن الأنظار بعد دقائق قليلة من الحادثة، وربّما اقتصر دورهما على تتبع إثر السيارة التي يستقلّها الفريق الفني، وإبلاغ المجموعة التي عملت على تنفيذ عملية الخطف، التي يُشتبه بأنها تضمّ مطلوبين، ومن أصحاب السوابق من آل “ج”.

وخلال مداهمة نفّذها الجيش لمنزل أحد المشتبه فيهم في داخل حي الشراونة بعد منتصف ليل أمس، وقعت اشتباكات مسلّحة، استخدمت فيها أسلحة رشّاشة وقذائف صاروخيّة، وتمكّنت الدورية من توقيف سوريّ وضبط كمية من الممنوعات والأسلحة، فيما تتواصل عمليّة البحث وملاحقة المشتبه فيهم.

الجدير بالذكر أن عملية الخطف لم تمنع فريق عمل مسلسل “بطلوع الروح” من استكمال تصوير عمله الفنيّ، الذي شارف على إنجاز حلقاته الأخيرة، معزّزاً بإجراءات أمنية مشدّدة.
مسلسل “بطلوع الروح” يتكوّن من 15 حلقة، وهو من بطولة منة شلبي وإلهام شاهين وأحمد السعدني ومحمد حاتم، ومن تأليف محمد هشام عبية، وإخراج كاملة أبو ذكري. وقد كان له وقعه الإيجابي على الحركة الاقتصادية في المدينة، حيث وظّف مئات الأفراد من أبنائها، فيما عصابات مسلّحة جعلت من المنطقة وأهلها رهائن بسبب أعمالها الإجرامية، بالرغم من أن أعدادها لا تتخطّى عدد أصابع اليد، ممّا يمنع أبناء المناطق اللبنانية الأخرى من زيارة بعلبك التي تعتمد بشكل مهم على السياحة الداخليّة، فضلاً عن السياحة الخارجيّة.

 الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر مجموعة كن مواطن الإعلامية 

المزيد من الأخبار
اترك تعليقا