KM
news

شاب يواجه ردود أفعال عنيفة على الإنترنت – ماذا فعل خلال حفل الكشف عن جنس الجنين

يواجه أب شاب ردود أفعال عنيفة كبيرة بسبب الخطوة التي قام بها خلال حفل الكشف عن جنس الجنين المنتظر.

وقد تجاهل الشاب تمامًا والدة طفله بعد الكشف عن جنس الجنين، إذ ركض للاحتفال مع زملائه في فريق البيسبول بدلاً من ذلك.

وشاركت هانا كالفيرلي، البالغة من العمر 18 عامًا، مقطع فيديو لكشف جنس الجنين على تيك توك يظهر اللحظة التي حطم فيها حبيبها، الطالب في السنة الثانية بجامعة نيو أورلينز، ترافيس غوبر، البالغ من العمر 19 عامًا، كرة بيسبول انفجرت وصعد منها مسحوق أزرق

ولكن بدلاً من الاستمتاع باللحظة مع حبيبته الحامل، توجّه الشاب مباشرة الى أصدقائه.

وقد انتشر هذا الفيديو بسرعة كبيرة، وحقّق أكثر من 21.2 مليون مشاهدة في أقل من أسبوع.

وفي فيديو آخر، أصرّت الشابة الحامل على أنها لم تحزن بسبب ما حدث ودافعت عن غوبر.

وفي حديثها إلى “Today” أصرّت كالفيرلي على أنها لم تدرك حتى أنه ارتكب أي خطأ حتى بدأت ردود الفعل العنيفة على وسائل التواصل الاجتماعي

المصدر

 الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر مجموعة كن مواطن الإعلامية 

المزيد من الأخبار
اترك تعليقا