KM
news

اتهام كيم كارداشيان بالاحتيال على مستثمرين أمريكيين

رفعت دعوى قضائية ضد العارضة الأمريكية كيم كارداشيان والملاكم فلويد مايويذر تتهمهما بتضليل المستثمرين عند الترويج لعملة مشفرة غير معروفة تسمى “إثيريوم ماكس” للملايين من متابعي وسائل التواصل الاجتماعي.

وتتهم الدعوى المرفوعة، يوم الجمعة الماضي، في المحكمة الجزائية الأمريكية لمنطقة وسط كاليفورنيا، مروجي “إثيريوم ماكس” المشاهير بالعمل لتضخيم سعرها بشكل مصطنع من خلال الإدلاء “ببيانات خاطئة أو مضللة” عبر منصات التواصل الاجتماعي، بحسب “سي إن بي سي”.

أحدثت كرداشيان ضجة العام الماضي عندما تحدثت عبر إنستغرام العملة بالقول: “هل أنتم تهتمون يا رفاق بالتشفير، هذه ليست نصيحة مالية ولكن مشاركة ما أخبرني به أصدقائي للتو عن عملة إثيريوم ماكس”.

ودونت كارداشيان وسم “إعلان” ضمن منشورها الرسالة، مما يشير إلى ربما حصلت على أموال للترويج لها، لكن ليس من الواضح المبلغ الذي تلقته. تشير بعض التقديرات إلى أن العارضة الشهيرة تحصل مقابل كل مشاركة ما بين نطاق 500 ألف دولار إلى مليون دولار.

وفي الوقت نفسه، أيد مايويذر العملة في مباراة الملاكمة مع نجم يوتيوب لوغان بول، واستخدمت “إثيريوم ماكس” كوسيلة دفع لتذاكر الحدث.

روج مايويذر للعملة أيضا في مؤتمر كبير عن “بيتكوين” كبير في ميامي، وقالت الدعوى القضائية إنه لم يفصح عن المدفوعات مقابل ترويجه للعملة.

وفقا للدعوى، فإن رايان هويجيريتش ومستثمرين آخرين اشتروا العملة المشفرة رموز بين 14 مايو/ أيار 2021 و17 يونيو/ حزيران 2021، تكبدوا خسائر نتيجة سلوك المشاهير.

فقدت “إثيريوم ماكس” نحو 97% من قيمتها منذ أوائل يونيو، مما دفع بعض المستثمرين إلى تصنيفها على أنها خطة “ضخ وتفريغ” حيث يحاول المحتالون تعزيز سعر أحد الأصول من خلال بيانات خاطئة أو مضللة.

 الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر مجموعة كن مواطن الإعلامية 

المزيد من الأخبار
اترك تعليقا