KM
news

مولوي: سنطبق القانون على كل الأراضي اللبنانية

شدّد وزير الداخلية والبلديات بسام المولوي اليوم الخميس أنَّه, “علينا ان نؤمن بالدولة في لبنان ولن نيأس في هذا المجال, وتطبيق القوانين والدستور والحرية تتوقف عندما تضرّ بالبلد وتعكير العلاقات مع الدول الصديقة”.

وفي حديثٍ لهُ لـ قناة الـ “MTV”, قال مولوي: ” انا قمت بكل الاجراءات القانونية واللازمة في ملف عدم التعرض للدول الشقيقة العربية, لم الق جواباً من الامن العام في ملف مهرجان الشيخ النمر”.

وأضاف, “أرسلت مذكرة الى جهاز الأمن العام حول مؤتمر المعارضة السعودية ولم يصلني بعد أي جواب وأنا قمت بكل الاجراءات القانونية اللازمة في ملف عدم التعرض للدول الشقيقة العربية ونحن غير عاجزين”.

وتابع مولوي قائِلًا: “نسعى لتحقيق مصالح الشعب اللبناني وعدم وقوع الدولة في أي من المخاطر”.

وأكّد وزير الداخلية بسام مولوي, “اننا سنطبق القانون على كل الأراضي اللبنانية وكما طلبت إزالة الصور المسيئة للسعودية كذلك فعلت بعد الاساءة لرمز لبناني في احدى المناطق اللبنانية”.

ورأى مولوي أنَّ, “أمكنة معابر الكبتاغون في لبنان معروفة والمطلوب ضبط الحدود البريّة ذهاباً وإياباً وطالبت كل الأجهزة بهذا الأمر وكان الجواب بأن هناك نقص في العديد وكان ردي بضرورة تعزيز الأمن الاستباقي والعمل الاستخباراتي”.

وأضاف, “من غير المقبول أن أطلب من عناصر قوى الأمن النزول الى الشارع والقيام بالمهمات الأمنية وتعريضهم للخطر وأن لا يكون بإمكاني إدخالهم الى المستشفى”.

وأشار إلى أنَّ, “الرئيس نجيب ميقاتي حريص على القضاء والمصارف ومؤسسة مصرف لبنان”.

وتابع, “اولى الاولويات الحفاظ على قوى الامن الداخلي وكرامة العناصر وصحتهم وسلامتهم”.

وفي ما يخصّ مطلقي النار ليلة رأس السنة, قال مولوي: “500 إسم من مطلقي النار في رأس السنة اصبحوا بعهدتنا وسنقوم بالاجراءات اللازمة لمعاقبتهم”.

وعن حالات الفرار من القوى الأمنية, أعلن وزير الداخلية بالأرقام عن فرار, “474 عنصر و 5 ضباط من الامن الداخلي للساعة”.

 الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر مجموعة كن مواطن الإعلامية 

المزيد من الأخبار
اترك تعليقا