KM
news

الأسير أبو هوّاش ينتصر على الاحتلال – وينتزع تعهداً بشأن الإفراج عنه

مراسلة الميادين تفيد بأن من المتوقَّع أن يعلن الأسير هشام أبو هوّاش وقف إضرابه عن الطعام في الساعات المقبلة، بعد التوصّل إلى اتفاق يقضي بالإفراج عنه في الـ 26 من شباط/فبراير المقبل.

و إنّه من المتوقع أن يعلن الأسير هشام أبو هوّاش “وقف إضرابه عن الطعام في الساعات المقبلة”.

و أن “قرار أبو هوّاش وقف الإضراب يأتي بعد التوصل إلى اتفاق يقضي بالإفراج عنه في الـ 26 من شباط/فبراير المقبل”.

و تجدر الاشارة أنه “تجري احتفالات في الخليل في الضفة الغربية، بعد انتصار أبو هواش في معركة الأمعاء الخاوية”، لافتة إلى أن “محامي أبو هواش توجَّه إلى المستشفى للاطّلاع على تفاصيل اتفاق وقف الإضراب”.

من جهته، أفاد محامي الأسير أبو هوّاش، جواد بولس، بأنه “تم التوصل إلى اتفاق على إطلاق سراح الأسير هشام أبو هواش”.

وكان الأسير هشام أبو هواش دخل يومه الـ141 على التوالي في إضرابه عن الطعام ضدّ اعتقاله الإداري، في ظل تردي وضعه الصحي.

فصائل فلسطينية تبارك لأبو هواش انتصاره على الاحتلال

وباركت لجان المقاومة للأسير أبو هواش “انتصاره وانتزاعه حريته من براثن السجان الصهيوني”، وقالت إن انتصاره هو “انتصار للحركة الأسيرة في السجون”.

من جهته، قال المتحدث باسم حركة “حماس”، عبد اللطيف القانوع، إن “‏انتصاراً جديداً يسجّله الأسير هشام أبو هواش، ليؤكد مجدداً قدرة شعبنا الفلسطيني وأسراه البواسل على الانتصار في كل معركة يخوضونها مع الاحتلال”.

وأضاف أن “‏انتصار أبو هواش على السجان الصهيوني هو امتداد لصمود شعبنا الفلسطيني في مواجهة الاحتلال الصهيوني”.

وفي السياق عينه، قال الناطق باسم حركة “حماس”، حازم قاسم، إن “أبو هواش أثبت مرة أخرى قدرة الفلسطيني على الصمود والتحدي وانتزاع الانتصارات من المحتل الصهيوني، وامتلاكه إرادة عظيمة لا تُقهَر”.

بدوره، قال القيادي في حركة “الجهاد”، خضر عدنان للميادين، إن “الأسير هشام أبو هواش سيُطلَق سراحه خلال وقت قريب”، معتبراً أن “انتصار أبو هواش يدخل كل بيت شهيد وكل بيت أسير، ويقرّبنا أكثر من القدس والأقصى”.

أمّا حركة الأحرار، فقالت إن “هذا الانتصار جاء نتيجة الإرادة القوية والصمود الكبير للأسير هشام أبو هواش، ورسالة مفادها أن إرادة أسرانا أقوى من بطش الاحتلال وسجانيه”، داعيةً إلى “استمرار الفعاليات الشعبية الداعمة والمساندة للأسرى، وتصعيد العمل النضالي لنُصرتهم”.

كذلك، اعتبرت حركة المجاهدين في بيان أن “انتصار الأسير هشام أبو هواش هو نصر جديد يُضاف إلى سجل انتصارات الحركة الأسيرة”، مؤكدة للأسرى “أنهم ما زالوا في رأس أولويات المقاومة”.

إعلام إسرائيلي: ضغط حرطة “الجهاد” فعل فعله في وقف الاعتقال الإداري لأبو هواش

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية إن “ضغط حركة “الجهاد” فعل فعله في الاتفاق على عدم تمديد الاعتقال الإداري لأبو هواش”، مشيرةً إلى أن “الموافقة على عدم تمديد إيقافه جاءت بعد التهديدات من غزة بالتصعيد”.

وأشار الإعلام الإسرائيلي إلى أنه “بعد التهديدات الصادرة عن غزة بالتصعيد العسكري، تم إعلان موافقتها على عدم تمديد الاعتقال الإداري للاسير هشام أبو هواش”.

وكانت فصائل المقاومة الفلسطينية حمّلت الاحتلال الإسرائيلي “المسؤولية الكاملة” عن حياة الأسير هشام أبو هواش، مؤكدةً أنّ “عليه أن يتحمل التداعيات المترتبة على حدوث أي مكروه له”.

وقالت الفصائل، في بيانٍ لها اليوم الثلاثاء، إنّ “المساس بحياة الأسير هشام أبو هواش سيمثّل قلباً للطاولة وعدواناً على شعبنا، وستبقى المقاومة الدرع والسيف المدافعين عن أسرانا ومسرانا”.

وحذّر قادة من حركتي “حماس” و”الجهاد الإسلامي” الاحتلال الإسرائيلي، أمس الإثنين، من أن “التصعيد سيكون سيد الموقف إذا تعرّض الأسير أبو هواش للموت

وفي وقت سابق اليوم، أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين بأن “50 أسيراً فلسطينياً في سجون الاحتلال الإسرائيلي سيباشرون اليوم الثلاثاء إضراباً مفتوحاً عن الطعام تضامناً مع الأسير هشام أبو هواش”.

وأشارت الهيئة إلى أن “قيادة حركة الجهاد الإسلامي في السجون ستكون على رأس الإضراب”.

 الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر مجموعة كن مواطن الإعلامية 

المزيد من الأخبار