KM
news

مفاجأة حول البنزين في لبنان.. ماذا حصل؟

تناقل ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الأحد، مقطع فيديو يوثق حادثة حصلت بين مواطن وإحدى محطات الوقود على أوتوستراد بيروت – الجنوب.

وكشف المُواطن عبر حسابه على “فيسبوك” أنّه لدى وصوله إلى المحطة، طلب تعبئة سيارته بالوقود ودفع مبلغ 300 ألف ليرة مقابل ذلك. وبعد ذلك، انطلق المواطن في طريقه، وما إن تجاوز المحطة بمسافة قليلة حتى توقفت سيارته.

وأشار المواطن إلى أنّه بعد الكشف على السيارة، تبيّن أن خزان الوقود الخاص بها يتضمن الماء.

“لبنان24” تواصل مع المحطة التي حصلت الحادثة معها، وهي “توتال – الدامور”، وقال أحد المسؤولين فيها إنّ “الإدارة تلقت موضوع المشكلة وسارعت فوراً إلى التحرّك”،

وأضاف: “ما إن نشر المواطن تفاصيل ما حصل معه حتى بادرنا إلى الاتصال به، وقمنا بالكشف على كافة المحطات العائدة لنا، كما قمنا بفحص البضاعة الموجودة لدينا وتبين أنها بنزين ولا صحة لوجود ماء في خزاناتنا”.

وتابع: “لقد أطلعنا أيضاً المواطن على مخزون المحطات ومحتوياتها، ولم يكن هناك أي مشكلة في بضاعتنا، فهي بنزين وليست ماء كما يُقال”.

وختم: “المواطن الذي حصلت معه المشكلة نشر بياناً توضيحياً على حسابه على فيسبوك، وشكر إدارة المحطّة على تحركها السريع”.

بدوره، نشر المواطن الذي حصلت معه المشكلة ويدعى محمد الجعفيل، بياناً عبر حسابه على “فيسبوك” جاء فيه: “منذ قليل قام مالك محطة توتال-الدامور السيد/ميشال نصر بالاتصال هاتفيا… ودعاني للحضور لتوضيح ما حصل… وبنقاش هادئ… صرح انه فور بلوغه الخبر… قام بالكشف على محطته..

ولم يجد أي شيء غير طبيعي… ورغم عدم مسؤوليته فهو يتحمل كافة الاضرار…كما اطلعني شخصيا على محتويات المحطة ومخزونها… صرحت له… ان هذا ما حصل فعلا…والعطل تم عقب التزود مباشرة بالبنزين من محطته… ولا سبب آخر.. تمت معالجة الموضوع…وكانت القهوة طيبة.. اشكر ادارة المحطة على سعيها مباشرة لمعالجة الموضوع…وتشرفت بمعرفتهم شخصيا”.

 الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر مجموعة كن مواطن الإعلامية 

المزيد من الأخبار