KM
news

اعتصام لأهالي العسكريين في البقاع

أفادت الوكالة الوطنية أن زوجات وأبناء وأهالي وأقارب العسكريين والمتقاعدين قطعوا طريق رياق- بعلبك الدولية في محلة حوش سنيد عند “النقطة الرابعة” لبعض الوقت، خلال وقفة واعتصام، احتجاجا على تدني قيمة رواتب العسكريين، وتردي الأوضاع الاقتصادية والمعيشية والخدماتية.

ورفع المشاركون الإعلام اللبنانية وأعلام وشعارات الجيش، ورددوا الشعارات، ومنها: “لا للذل لا للجوع، العسكري راسه مرفوع”، “لا للذل ولا للعار العسكري حامي الديار”، و”بدنا حقوق عسكرنا”، على أصداء الأناشيد والأغاني الوطنية، وتولت قوة من الجيش فتح الطريق الدولية على مسرب واحد، إلى حين انتهاء الاعتصام.

وطالبت الكلمات قائد الجيش ب”حفظ حقوق العسكريين وتأمين مازوت للتدفئة، ومنع إذلال العسكريين على أبواب المصارف، وتصحيح الرواتب بعد أن أصبح الراتب أقل من 50 دولارا أميركيا”.

 الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر مجموعة كن مواطن الإعلامية 

المزيد من الأخبار