KM
news

ردة فعلها غير متوقعة – ممثلة تضبط زوجها في سريرها مع إمرأة أخرى

تصدرت الممثلة المصرية مريم فخر الدين محرك البحث قبل ايام وذلك بسبب ايتعادة البعض لقصة روتها هي كشفت فيها عن خيانة زوجها لها مع امراة أخرى في سريرها.

وفي التفاصيل كانت مريم وقتها تمر بفترة صعبة لانها لا تعمل فطلب منها زوجها أن يذهبا لتمضية إجازة سريعة بمدينة الإسكندرية ووافقت خصوصا انه فاجأها بالحجز في احد الفنادق الفاخرة بدلا من شقتها في الإسكندرية.

لم تمض ليلة واحدة على ذهاب الثنائي إلى الإسكندرية، حتى أخبرها أنه كان قد نسي عملية جراحية لابد أن يجريها لمريض، وعليه ان يعود الى القاهرة فعاد هو وبقيت مريم مع ابنهما في الإسكندرية لاا انها تعرضت لحادث وسقطت أرضًا وكسرت قدمها.

اتصلت مريم بزوجها الطبيب لمساعدتها فطلب منها بجفاء أن تذهب للمستشفى وعلى هذا الاساس قررت ان تعود الى بيتها وساعدتها جارتها لتصل الى شقتها وعندما دخلت مريم غرفة نومها وجدت زوجها نائمًا في أحضان امرأة أخرى لكن ردة فعلها كانت صادمة اذ خجلت أن تعلي صوتها فقالت “مساء الخير” فلم يرد عليها أحد.

ثم طلبت مريم من المرأة العارية أن ترتدي ملابسها وتغادر لأنها مرهقة وتريد أن تنام وتستريح لأن قدمها مكسورة لافتة إلى أن أكثر ما ضايقها هو أنها وجدت مكانها ساخنًا وهي تحب أن تنام على فراش بارد، فأصيبت بالتقزز. أصيبت مريم بانهيار عصبي وبقيت تصرخ لمدة ستة أشهر تقريبًا، وأجهضت جنينها بشكل طبيعي ولم تستطع لشهر كامل ان تنطق .

 الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر مجموعة كن مواطن الإعلامية 

المزيد من الأخبار