KM
news

“شيء خطير يحدث” – ماذا قال مستشار بايدن عن المتحور “أوميكرون”؟

المصري اليوم

قال أنتوني فاوتشي، مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية بالولايات المتحدة وكبير المستشارين الطبيين للرئيس الأمريكي جو بايدن، إن المتحور الجديد من فيروس كورونا “أوميكرون” ربما يكون متواجد بالفعل في الولايات المتحدة، حسبما أفادت وكالة بلومبرج للأنباء.

وأضاف فاوتشي في مقابلة اليوم السبت مع برنامج «ويك إند توداي» الذي تبثه شبكة “إن بي سي نيوز” الإخبارية الأمريكية: “لن أتفاجأ إذا كان الأمر كذلك” مضيفا أنه لم يتم اكتشاف حالة إصابة بالمتحور الجديد بعد. وتابع قائلا إن المتحور سيظهر في النهاية تقريبا في كل مكان، بالنظر إلى درجة قابليته للانتقال.

مضى فاوتشي قائلا إن قيود السفر التي فرضها الرئيس بايدن على جنوب أفريقيا وسبع دول أخرى من جنوب القارة الأفريقية وسيلة لكسب الوقت للولايات المتحدة من أجل التصدي لهذا المتحور. وبسؤاله ما إذا كان متحور «أوميكرون» يسبب مرضًا أكثر خطورة من متحور دلتا، قال فاوتشي إنه في حين أنه من “المتصور” أن المتحور الجديد قد يقلل من فعالية اللقاح ضد مرض (كوفيد-19)، فإن حملة التطعيم الحالية قد تكون قادرة على احتوائه.

واختتم فاوتشي تصريحاته قائلا: “يبدو أن المتحور انتشر بسرعة في جنوب أفريقيا»، موضحا «أن قدرته على إصابة الأشخاص الذين تعافوا من العدوى وحتى الأشخاص الذين تم تطعيمهم تجعلنا نقول أن هذا شيء يجب أن ننتبه له جيدًا وأن نكون مستعدين لشيء خطير”.

وهناك مخاوف من احتمال إصابة المسافرين بسلالة “بي.1.1.529″، الجديدة، التي يتم تصنيفها بأنها متحور مثير للقلق، من قبل منظمة الصحة العالمية وتطلق عليه اسم «أوميكرون». وأعرب المركز الأوروبي للسيطرة على الأمراض عن مخاوفه البالغة من احتمال أن تقلص سلالة “أوميكرون” بشكل كبير من فعالية اللقاحات المتاحة، وتزيد مخاطر الإصابة مرة أخرى.

 الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر مجموعة كن مواطن الإعلامية 

المزيد من الأخبار