KM
news

الوزير الحاج حسن: أهل بعلبك صمدوا رغم كل الحروب والقهر وهم كمواطنين يحتاجون أن يكونوا ضمن الدولة وفي كنفها

أعلن وزير الزراعة الدكتور عباس الحاج حسن ان هناك استعداداً لدى المنظمات الدولية المانحة للمساعدة بإعادة الاخضرار الى لبنان عبر تزويد وزارة الزراعة بالأشجار المثمرة والحرجية، ولفت إلى أننا بحاجة ماسّة للإفراج عن مرسوم تعيين مأموري الاحراج، وأكد أن المواطن اللبناني لا يهتم بطائفة مأمور الأحراج قدر اهتمامه بحماية الثروة الحرجية والثروة النباتية لاسيما ان هناك شغوراً بنسبة ٤٠% في ملاك حراس الاحراج.

وأشار الوزير الحاج حسن انه تواصل مع وزير الداخلية لفتح الباب أمام البلديات لتعيين حراس للاحراج، فمكافحة المعتدين على الثروة الحرجية تحتاج إلى قوة زاجرة من ضابطة عدلية.

وأكد الحاج حسن ان بعلبك لطالما كانت بالبال، فأهلها صمدوا رغم كل الحروب والقهر وهم كمواطنين يحتاجون أن يكونوا ضمن الدولة وفي كنفها، وأكد رفضه إستمرار منطق التهميش الإنمائي الذي يستهدف محافظتي بعلبك-الهرمل وعكار والمناطق في الأطراف.

وأكد الوزير الحاج حسن ان القنب الهندي سيكون مشروعاً وطنياً بامتياز، وطوقاً للنجاة على المستوى الإقتصادي.

وشدد على ضرورة الإسراع في إصدار المراسيم التطبيقية، وأعلن أنه اذا استمرت المسارات، فإن العام المقبل سيشهد دخول شركات كبرى وعالمية للاستثمار في عملية الإنتاج، وهو ما سيؤمن مدخولاً سنوياً بقيمة مليار دولار، كما سيدخل الى صناعة الاقتصاد الوطني.

صفحة وزارة الزراعة على تويتر:

صفحة وزارة الزراعة على فيسبوك:

https://www.facebook.com/MOALebanonOfficial/photos/a.149122143134118/645474930165501/

 الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر مجموعة كن مواطن الإعلامية 

المزيد من الأخبار