KM
news

الحقيقة بتوجّع… قرداحي تفصيل ولا إجتماع!

أكّد مصدر سياسي مُطّلع على خبايا التطوّرات الأخيرة لـ “ليبانون ديبيات”، أنّ موضوع الوزير جورج قرداحي موضوع تفصيلي وإستقالته قد تحصل بغضون دقيقتَين، أمّا المُشكلة الجوهرية في الملف الحكومي فَما زالت قائمة ولا بوادر جديدة لأيّ حلّ فيها، وهي ملف المحقّق العدلي في قضيّة إنفجار المرفأ القاضي طارق البيطار”.

وقال المصدر، أنّ “الإتفاق تمّ مع البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي ووافق عليه رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة، إلّا أنّ شيئاً لم يَحصل حتى اليوم، مَا يجعل الأخبار المُتداولة في غير مكانها”.

ورأى المصدر، أنّ “إستقالة قرداحي تفصيل ولا إجتماع حكومي قبل حلّ قضية البيطار”.

ولم يَستبعد المصدر ، أنْ “يطول التعطيل الحكومي لفترة طويلة في ظلّ تشابك القضايا ودخول البلاد في “معمعة” كبيرة وتعقيدات كثيرة لا أحد يعرف إلى أين يُمكن أنْ تؤدّي”، مُعتبراً أنّ “إحتمالات أنْ يطول أمد التعطيل الحكومي إلى حدّ تعطيل الإنتخابات النيابية قائم رغم مَخاطره الكبيرة”، وختم تصريحه بالقول: “الصورة سوداوية ولا أجد مُبرِّراً لكلّ هذا التفاؤل المُصطنع!”

 الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر مجموعة كن مواطن الإعلامية 

المزيد من الأخبار
اترك تعليقا