KM
news

صحيفة أميركية: خلاف بين نجل وزوجة الرئيس بري لهذا السبب

كتب غارث برون في صحيفة “ذا ناشيونال نيوز”: أنه من المقرر أن يرشح حزب أمل اللبناني، “ممول الإرهاب” الذي سمّته الولايات المتحدة، كمرشح في الانتخابات البرلمانية القادمة في البلاد.

وصرحت مصادر داخل الحزب للصحيفة الوطنية أنّ الاتفاق، الذي توسطت فيه رندة زوجة زعيم حركة أمل نبيه بري، يعني أن قاسم حجيج سيترشح على قائمة الحزب مقابل تمويله الضخم للحملة الانتخابية للحزب.

وكانت وزارة الخزانة الأمريكية قد فرضت عقوبات على السيد حجيج في عام 2015 لمساعدته حزب الله على نقل الأموال.

وقد أغضبت هذه الخطوة البعض في حركة أمل، وخاصة عبد الله بري، وهو ابن نبيه بري من زواجه الأول الذي تم تعيينه خلفاً لوالده البالغ من العمر 83 عاماً، والذي شغل منصب رئيس البرلمان اللبناني منذ عام 1992.

وقالت مصادر أمل أنّ العلاقة سيئة بين عبد الله وزوجة أبيه رندة، وهي زوجة نبيه بري الثانية، وأنّ الأمر هو أقرب جزئياً إلى محاولة لتهميش عبد الله.

لا يزال عبد الله يحاول إقناع والده بالسماح له بالترشح في الانتخابات المقرر إجراؤها في آذار، بحسب ذا ناشيونال.

ويقال أنّ السيد حجيج من المرجح أن يترشح لمقعد في بنت جبيل في جنوب لبنان، وهو معقل حركة أمل حيث يمكن للحزب أن يكون واثقاً من النجاح.

التفاصيل الكاملة على الرابط التالي:

 الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر مجموعة كن مواطن الإعلامية 

المزيد من الأخبار
اترك تعليقا