KM
news

تحذير لممارسي ألعاب شهيرة مثل “فورت نايت” و “فيفا” – يتعرضون لاحتيال يُفقدهم أموالهم وهذه أشهر طرقه

حذّر أحد أكبر البنوك في المملكة المتحدة، ممارسي الألعاب الإلكترونية الشهيرة، مثل Roblox وFortnite (فورت نايت) وFifa للاحتراس من المحتالين، وسط مخاوف من استهداف عصابات الاحتيال لهذه الألعاب.

f1280x720-420448-552123-5050-1

صحيفة The Guardian البريطانية، قالت الأحد 17 أكتوبر/تشرين الأول 2021، إن معدلات ممارسة الألعاب متعددة اللاعبين ارتفعت خلال الإغلاق الناجم عن جائحة كورونا، حيث تحوّل الناس إلى التواصل الاجتماعي في العالم الافتراضي.

أشارت الصحيفة إلى أن بنك Lloyds في بريطانيا، عبّر عن قلقه الشديد إزاء الطريقة التي تُستغل بها الألعاب، وقرر إطلاق رمز تحذيري للاعبين.

توصّل بحث أجراه البنك الضخم إلى أن خُمس اللاعبين كانوا إما ضحية لعملية احتيال متعلقة بالألعاب، أو يعرفون شخصاً تعرض لها، وقال أقل من الثلث إنهم يعرفون كيف يكشفونها.

من جانبه، قال فيليب روبنسون، مدير منع الاحتيال في بنك Lloyds: “المحتالون يبحثون دوماً عن طرق جديدة لخداع الأشخاص وسلبهم أموالهم، وعالم ألعاب الفيديو ليس استثناءً”، مضيفاً: “غالباً ما تكون هذه العصابات عصابات إجرامية منظمة، لا تهتم بهوية من يحتالون عليهم ويتوددون بكل أريحية للاعبين الصغار لكسب ثقتهم والوصول إلى معلوماتهم الشخصية”.

كذلك وجد البحث أن اللاعب العادي يقضي 14 ساعة في الأسبوع أمام الشاشة، وأن اللاعبين ينفقون أموالهم وأوقاتهم في اللعب أكثر من ذي قبل.

تتنوع عمليات الاحتيال في تعقيدها، إذ يقول بنك Lloyds إن الاحتيال في أجهزة الألعاب، حيث يدفع المحتالون الضحايا لشراء أجهزة لا تأتيهم أبداً، واحدة من أكثر أنواع عمليات الاحتيال التي ذكرها عملاؤه شيوعاً.

من جرائم الاحتيال الشائعة أيضاً إقدام المحتالين على دفع المستخدمين لتنزيل برامج ضارة على أجهزتهم، غالباً من خلال إعلانات للعبة بسعر أرخص مما تفرضه القنوات الرسمية.

أيضاً تُعد ممارسات التصيّد التي تعتمد على إقناع اللاعبين بالإفصاح عن تفاصيل شخصية حساسة، أمراً شائعاً أيضاً، وذلك باستخدام رسائل البريد الإلكتروني والدردشات داخل اللعبة، كما ذكرت تقارير أن بعض العصابات تستغل الألعاب لتجنيد عملاء البنوك الذين يوافقون على دفع الأموال في حساباتهم.

تُشير الصحيفة البريطانية، إلى أنه قبل ثلاث سنوات، حذرت منظمة Action Fraud، الهيئة التي تجمع بلاغات الاحتيال، من استهداف المحتالين للاعبي فورت نايت.

ففي معظم هذه الحالات، شاهد اللاعبون إعلاناً على أحد مواقع التواصل الاجتماعي يقول إنهم إذا فتحوا رابطاً وقدموا بعض المعلومات فسيحصلون على V-Bucks مجاناً، وهي عملة تُستخدم في لعبة فورت نايت.

استُغلت هذه المعلومات لتسجيل الدخول إلى اللعبة وجمع الرسوم، أو بيع الحسابات للاعبين آخرين. وفي المتوسط خسر كل لاعب من هؤلاء اللاعبين حوالي 200 دولار من خلال عمليات الاحتيال.

 الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر مجموعة كن مواطن الإعلامية 

المزيد من الأخبار