KM
news

تصعيدٌ بين “النواب” والبيطار

يتّجه النواب الملاحقون من قبل المحقّق العدلي في إنفجار المرفأ القاضي طارق البيطار، إلى التمنّع عن الحضور إلى مكتبه من أجل الإستماع إليهم بصفة “مدعى عليهم” يومي الثلاثاء (اليوم) والأربعاء (غداً)، بداعي “ارتيابهم” منه.

ويفترض بهذه الحالة أن يُسطّر البيطار، مذكرات توقيف غيابية بحقهم كحال ما اعتمده في مسألة رفض الوزير السابق يوسف فنيانوس المثول أمامه في القضية ذاتها.

ومن جه اخرى، أكّدت معلومات على أن المحقق العدلي في انفجار مرفأ بيروت القاضي طارق البيطار تبلّغ في هذه الأثناء طلب النائبين علي حسن خليل وغازي زعيتر رده من ملف تفجير 4 آب الذي أحيل على القاضي ناجي عيد، وبالتالي كفّت يده عن الملف تلقائياً وموقتاً

 الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر مجموعة كن مواطن الإعلامية 

المزيد من الأخبار