KM
news

ماذا يتوقع الفلك لسياسيي لبنان – هزائم بالجملة – مستشفيات وتفكك وإعتداءات

في مقابلةٍ اجريت مع العالم الفلكي اللبناني سمير طنب، هذا ما توقعه لكل من رئيس الجمهوريّة العماد ميشال عون وبعض رؤساء الأحزاب اللبنانيّة:

رئيس الجمهورية ميشال عون:

“سيحاول الرئيس عون تعويض ما فاته من فرص، وسيضع حوله مستشارين جُدد لإنهاء العهد بإنجازات تُذكر،كما سيزور سوريا برفقة النائب جبران باسيل ليتفقد الرعايا اللبنانيين وليرمّم العلاقة بين الدولتين، مطالباً علناً بإرجاع المفقودين وعودة السورريين إلى بلادهم.

وبعد إنتهاء عهده، ندخل في موضة الفراغ الرئاسي حيث يحلّق الدولار عالياً فوق الـ 20 ألف ليرة لبنانيّة”.

رئيس الحكومة السابق سعد الحريري:

“تكثر الشائعات حول مستقبل الرئيس الحريري السياسي والشخصي، سينقص عدد نوابه نسبة 20%، كما سيبني علاقات مع دول عربية وأوروبية جديدة تعاونه تجارياً وإقتصادياً، سيشعر بقوة المنافسة مع شقيقه بهاء الدين على جميع الأصعدة”.

رئيس حزب القوات اللبنانيّة الدكتور سمير جعجع:

“يخطط جعجع جيداً لموقع حزبه في الإنتخابات المقبلة، سيرتفع عدد نوابه بنسبة 35%، وسيدخل على لوائحه أسماء جديدة و عدداً من النواب النساء. أما من الناحية الصحيّة، فصحته جيدة إجمالاً، لكن سيدخل المستشفى لمرة واحدة في عام 2022”.

رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل:

“الأخطار السياسية والمالية والصحية والأمنية ستلاحق باسيل في الاشهر الثلاثة الأخيرة من العام 2021 وطوال 2022.

سيربح الإنتخابات في قضاء البترون ويخسر كثيراً في مناطق أخرى، كما أن ستصغر كتلته بشكلٍ ملحوظ. لن يتمكن من إزالة العقوبات الأميركيّة عنه والتي ستتحول إلى أوروبيّة لاحقاً. مزيد من التفكك سيظهر في كتلته، وسيخف نفوذه في حكومة الرئيس ميقاتي”.

رئيس حزب الكتائب النائب المستقيل سامي الجميل:

“سيظل صوته يرتفع أمام كل موقف غير شرعي في لبنان، سيتحالف مع الحراك المدني في الإنتخابات النيابية ويفوز بـ 8 مقاعد نيابية. كما أنه قد يستبدل نديم بيمنى بشير الجميل في منطقة الاشرفية. أما أمنياً، فعليه خطر إعتداء لكنه ينجو منه”.

Spot shot

 الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر مجموعة كن مواطن الإعلامية 

المزيد من الأخبار
اترك تعليقا