KM
news

مناطق لم تنقطع عنها الكهرباء أبداً رغم انفصال الشبكة – من هي؟

وسط “انفصال” شبكة الكهرباء بالكامل، اليوم السبت، نتيجة نفاد مادة الفيول من معملي الزهراني ودير عمار، اتجهت الأنظار إلى مناطق لم تشهد أي انقطاع للكهرباء في حين أن باقي الأراضي اللبنانية دخلت في “العتمة الشاملة”.

وبناء على المتابعة، فإن المناطق التي لم تنقطع عنها الكهرباء وسط الأزمة القائمة هي جزين والمناطق المجاورة لها، قرى وبلدات إقليم الخروب الجنوبي (المغيرية – جون – دير المخلص) فضلاً عن مناطق عديدة في البقاع الغربي.
ما السبب وراء ذلك؟

وفعلياً، فإن تلك المناطق المذكورة تتغذى من المعامل الكهرمائية مثل بسري وعبد العال، ويبدو أن انفصال الشبكة لم يؤثر على انتاجها، وبقيت تعطي الكهرباء للمناطق الواقعة في نطاقها.

وفي السياق، تقول ديانا القيسي، عضو المجلس الإستشاري للمبادرة اللبنانية للنفط والغاز “LOGI”، والخبيرة في شؤون حوكمة الطاقة لـ”لبنان24” إنّ انتاج تلك المعامل محلي، وهي تعطي ضمن شبكة محدودة المناطق ضمن موقعها الجغرافي.

ورداً على سؤال عن إمكانية تزويد هذه المعامل الشبكة المنفصلة بالكهرباء، قالت القيسي: “هذه المعامل لا يمكنها تغذية الشبكة بطريقة مستدامة، وانتاجها غير كاف لتوزيعه على الشبكة كاملة”.

 الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر مجموعة كن مواطن الإعلامية 

المزيد من الأخبار
اترك تعليقا