KM
news

تفاصيل لقاء ماكرون وميقاتي

زار رئيس الحكومي نجيب ميقاتي ظهر اليوم الجمعة، قصر الاليزيه في فرنسا حيث استقبله الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على “غداء عمل”.

وبعد إنتهاء اللقاء عقد مؤتمرًً صحفيًأ مشترك بين الرئيسين حيث أكد الرئيس الفرنسي، “دعم لبنان”، مشيرًا إلى أن “لبنان يستحق أفضل مما هو فيه الآن وسنواصل العمل مع الحكومة الجديدة على أجندة محدّدة وفرنسا لن تترك لبنان”، مُضيفًا ” فرنسا ستستمر بوضع يدها مع لبنان ودعم المواطنين وباريس قدمت دعماً للجيش اللبناني وستواصل ذلك”.

ورأى أنه خلال مرحلة تشكيل الحكومة كان وضع لبنان يتدهور ووعدت بمعاقبة المسؤولين عن تأخير عملية التشكيل.

وأكّد الرئيس الفرنسي أنّ “المجتمع الدولي لن يقدم مساعدات إلى لبنان دون القيام بالإصلاحات”، لافتا الى ان رئيس الحكومة تعهد بالالتزام بالقيام بالإصلاحات الضرورية”.
وأمّا الرئيس ميقاتي أكّد أنّ “فرنسا كانت ولا تزال الحليف الدائم والثابت للبنان”.

وتوجّه إلى ماكرون، بالقول: “في الفترة الأخيرة ، تعرض لبنان لسلسلة من الكوارث التي أغرقته في واحدة من أخطر الأزمات في تاريخه. في هذه المحنة، حضرة الرئيس، كنت دائماً إلى جانبنا لقد كنت الى جانبنا في فترة انفجار مرفأ بيروت عندما قمت بزيارتنا وعبرت عن تضامنك مع معاناة الشعب اللبناني، كما كنت الى جانبنا عندما تم تنظيم ثلاثة مؤتمرات دولية لمساعدة لبنان برعاية فرنسا”.

وأردف، “هذا الدعم له أهمية خاصة لأن فرنسا تمثل قلب المجتمع الدولي المكون من أشقائنا العرب وأصدقائنا في العالم. وفي هذا المجال أود أن أعبر عن امتناني وامتنان الشعب اللبناني لكم”.

وقال: “خلال لقائنا ، أكدت للرئيس ماكرون عزمي على تنفيذ الإصلاحات الضرورية والاساسية في اسرع وقت، بالتعاون مع حكومتي وبدعم من الرئيس ميشال عون والبرلمان، لاستعادة الثقة وبث نفحة امل جديدة وتخفيف معاناة الشعب اللبناني”.

 الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر مجموعة كن مواطن الإعلامية 

المزيد من الأخبار