KM
news

قلق “هنغاريّ” بشأن التدهور الحاصل في لبنان

شارك البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، بعد ظهر امس الاحد في افتتاح اعمال المؤتمر القرباني العالمي الـ52 في بودابست، بدعوة من رئيس اساقفة هنغاريا الكاردينال بيتر اردو، وذلك خلال قداس الهي ترأسه رئيس مجلس اساقفة اوروبا الكاردينال انجلو بانياسكو ممثلا البابا فرنسيس.

JAGOWQLTQC

وتستمر اعمال المؤتمر حتى الاحد المقبل في 12 ايلول ويختتمها البابا فرنسيس بالذبيحة الالهية التي يترأسها عند الساعة الحادية عشرة والنصف من قبل الظهر.

وعلى هامش افتتاح المؤتمر، التقى البطريرك الراعي رئيس الجمهورية الهنغارية يانوش آدير، وقد شكره على كل الدعم الذي تقدمه المجر للبنان، كما بحث معه سبل توسيع هذا الدعم.

من جهته، ابدى الرئيس آدير قلقه بشأن التدهور الحاصل في لبنان، آملا ان يتم “التوصل الى تشكيل حكومة في أسرع وقت لتقوم بدورها بشكل فاعل في عملية إنقاذ البلد وفي مخاطبة المجتمع الدولي”، مؤكدا للراعي “استمرار وقوف هنغاريا الى جانب لبنان وشعبه”.

المزيد من الأخبار
اترك تعليقا