KM
news

الرئيس بري: لا تسمحوا لأي شخص أن يلقي بسيئاته الشخصية والنفعية في مياه حركة أمل

ترأس الجلسة الطارئة للمجلس المركزي في حركة أمل التي خصصت لمناقشة الاوضاع العامة وشؤوناً تنظيمية.

الرئيس بري: ممنوع تحت أي عنوان من العناوين لأي أحد كائناً من كان في التنظيم او على ضفافه ان تسول له نفسه بأن يلقي بسيئاته الشخصية والنفعية في مياه نهر حركة أمل التي هي ضمانة وحدة لبنان وأبناؤها كما هم طليعيون في مقاومة عدوانية اسرائيل سيكونون طليعيين في خدمة الناس والتخفيف عن آلامهم بالامكانات المتاحة.

ترأس رئيس حركة أمل رئيس مجلس النواب إجتماعا طارئاً للمجلس المركزي في حركة أمل خُصص لمناقشة الاوضاع العامة في لبنان لاسيما السياسية والتداعيات الناجمة عن تفاقم الازمات المعيشية والحياتية والصحية كما ناقش المشاركون في المجلس شؤوناً تنظيمية وإتخذ القرارات الملائمة بشأنها ومنها تأجيل المؤتمر العام للحركة لمدة أقصاها سنتين.

وقد أكد الرئيس بري في مداخلته أمام اعضاء المجلس المركزي: انه ممنوع تحت أي عنوان من العناوين على أي أحد كائناً من كان في تنظيم الحركة وفي أي موقع مسؤولية كان أو على ضفافه ان تسول له نفسه بأن يلقي بسيئاته الشخصية والنفعية في مياه نهر حركة أمل الذي هو الناس وهي اي الحركة مسؤولة أمامهم وعنهم وليست مسؤولة عليهم.

وأضاف: الحركة كانت وستبقى ضمانة وحدة لبنان، وأبناؤها شموعاً ورواداً وكوادر وكما هم طليعيون في مقاومة عدوانية اسرائيل أيضا سنكون طليعيين في خدمة الناس والتخفيف عن آلامهم بالامكانات المتاحة، وطليعيين في حفظ كرامة لبنان والانسان، على قاعدة :”وتعاونوا على البر والتقوى”.

المزيد من الأخبار