KM
news

اضراب لاتحاد نقابات العمال ونقابة السائقين في مرفأ بيروت

وجاء في البيان “لقد اصبحت رواتبنا لا تسد رمق انسان لوحده، فكيف حالنا نحن وعائلاتنا واولادنا بعد ان اصبحنا نعيش تحت مستوى خط الفقر، ولغاية اليوم لم نلق أي تجاوب أو مبادرة من أصحاب الشركات ووكالات التخليص الجمركي على مرفأ بيروت لتصحيح اجورنا، على الرغم من انهم عدلوا أجور النقل وعلى أساس الدولار الفريش عن كل نقلة. وبناء عليه ندعو أصحاب الشركات ووكالات التخليص الجمركي في المرفأ إلى تصحيح الأجور فورًا بما يتناسب مع ارتفاع الدولار والغلاء المعيشي.

دعا الاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين في لبنان FENASOL واللجنة التأسيسية لنقابة السائقين في مرفأ بيروت، في بيان، “سائقي الكميونات إلى الإضراب العام غدًا بدءًا من الساعة السادسة صباحًا للمطالبة بتصحيح الرواتب بعد ان تآكلت الاجور نتيجة الانهيار الاقتصادي والمالي والارتفاع الجنوني للدولار مقابل الليرة اللبنانية”.

هنا نطالب بالعودة إلى الأجور إلى ما قبل انتفاضة 17 تشرين ومقارنتها بسعر الدولار في حينها وتصحيح الرواتب على هذا الاساس، ويحسب الراتب في حينها على سعر صرف الدولار 1505 ليرة لبنانية وتصحيح الراتب بسعر الدولار الحالي في السوق السوداء، ودفع بدل نقل عن كل يوم عمل ودفع المنح المدرسية التي هي حق يكرسه قانون العمل اللبناني.

وان لم تنفذ المطالب وتصحح الرواتب سيكون لنا خطوات تصعيدية، بدءا من يوم الخميس المقبل وحتى تحقيق المطالب وحقنا بلقمة العيش الكريم لنا ولاولادنا”.

وختم البيان “يهم الاتحاد الوطني واللجنة التأسيسية أن يعلنا أنهما غير مسؤولين عن أي تأخير في تفريغ المستوعبات والبرادات وغيره من النقل في مرفأ بيروت، وذلك بسبب الاضراب العام غدًا، على أن يعقد رئيس الاتحاد كاسترو عبد الله وأعضاء اللجنة النقابية التأسيسية مؤتمرًا صحفيًا التاسعة والنصف صباحًا على مدخل المرفأ “.

المزيد من الأخبار