KM
news

استطلاع – نصف الشعب الأميركي يؤيد تقييد المساعدات العسكرية لـ”إسرائيل”

أجرى معهد “شيكاغو كاونسيل” استطلاعاً للرأي، بالتزامن مع زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينت، لواشنطن، جاءت نتائجه شاهدة على عمق الانقسام العمودي في المجتمع الأميركي، بين مؤيدي الحزبين، حول جملة قضايا أهمها “دعم إسرائيل، تأييد إقامة دولة فلسطينية، وفرض قيود على المساعدات العسكرية الأميركية لإسرائيل”.

وأوضحت نتائج الاستطلاع أنّ:

1– 58% من الشعب الأميركي لا يحبذون اتخاذ موقف سياسي مع أي طرف من “أطراف الصراع”، مقابل 32% يؤيدون “إسرائيل” و 8% يؤيدون الفلسطينيين.

2– 56% يؤيدون حلّ إقامة دولة فلسطينية في الضفة الغربية وغزة، بالتوازي مع 60% يؤيدون حلّ الدولة الواحدة.

3– 50% مع تقييد المساعدات العسكرية لـ”إسرائيل”، مقابل 45% عكس ذلك.

4– 62% من أنصار الحزب الديموقراطي يؤيدون فرض قيود على المساعدات الأميركية، مقابل 32% يعارضونها.

5– 61% من أنصار الحزب الجمهوري يعارضون القيود على المساعدات لـ”إسرائيل”، مقابل 32% يؤيدونها.

 الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر مجموعة كن مواطن الإعلامية 

المزيد من الأخبار