KM
news

ما صحة ديون لبنان لشركات الطيران؟ – هذا ما كشفه جان عبود عن حركة الملاحة الجوية

أثار تقرير نسب للإتحاد الدولي للنقل الجوي “إياتا” تخوّفًا لدى الرأي العام اللبناني على مستقبل حركة الملاحة الجوية والسفر، بعدما نقل أن لبنان وبنغلادش ونيجيريا وزيمبابوي، من بين الدول الأكثر مديونية لشركات الطيران، حيث تمثّل نحو 60 في المئة من إجمالي مستحقات شركات الطيران البالغة 963 مليون دولار.

وفي حديث ل Leb Economy، نفى نقيب أصحاب مكاتب السفر والسياحة جان عبود صحّة هذا التقرير، مؤكّدًا أن شركات السياحة والسفر قامت بدفع جميع مستحقاتها لـ”أياتا”، واللغط الذي وقع في هذا المجال هو أنه بعد أن قامت الشركات بتحويل المستحقات الى حساب الإتحاد “إياتا”، لم تتمكن المنظمة بدورها من تحويلها الى حساب الشركات الاجنبية بسبب القيود التي فرضها المصرف المركزي على التحويلات الى الخارج.

وأوضح عبود أنه بدءًا من حزيران، قامت الشركات بتغيير آلية قبض المستحقات من زبائنها، فباتت تتلقاها على أساس “فريش دولار”، لتقوم بعدها بتحويل المستحقات للـ”إياتا” دون أي لغط، وقد بلغت المستحقات خلال هذه الفترة ما يقارب 35 مليون دولار.

وجدّد عبود تأكيده أن ما تضمنه التقرير المنسوب للاتحاد محوّر وعارٍ من الصحة.

 الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر مجموعة كن مواطن الإعلامية 

المزيد من الأخبار