KM
news

هل يلغي مجلس النواب انتخاب 6 نواب يمثّلون الانتشار؟

كتبت ألين فرح في وكالة “أخبار اليوم”:

عندما صدر قانون الانتخابات النيابي في العام 2018، سمح بموجبه للمنتشرين التصويت من الخارج، على ان يصار في الانتخابات التي تليها الى انتخاب 6 نواب من المنتشرين يمثلونهم في الندوة النيابية. علماً ان المراسيم التطبيقية لهذه العملية لم تصدر بعد الى الآن. فأين أصبحت التحضيرات للانتخابات المقبلة في أيار 2022؟

يضغط المنتشرون اللبنانيون في الخارج من اجل ممارسة حقهم في الاقتراع في الانتخابات النيابية المقبلة على غرار انتخابات 2018، خصوصاً انهم يشكلون كتلة وازنة لها صوتها وتأثيرها.

وعند استلامها مهام وزارة الخارجية بالوكالة، عقدت الوزيرة زينة عكر اجتماعات عدة مع وزير الداخلية محمد فهمي وفريقي الوزارتين وضعت خلال هذه الاجتماعات الخطوط العريضة للعمل والبدء بورشة التحضير لانتخابات المنتشرين ترشيحاً واقتراعاً كما ينص القانون.

وأرسلت عكر كتابين الى مجلس النواب تطلب فيهما تحديد القارات والطوائف اذ انهما غير مذكورين في القانون المعمول به حالياً، كي تستطيع على هذا الاساس ان تضع وزارتي الداخلية والخارجية المراسيم التطبيقية لانتخاب 6 نواب يمثلون المنتشرين، أي بمعنى آخر كيفية انتخاب هؤلاء النواب ووفق أي دوائر اغترابية. والى الآن لا جواب، خصوصاً ان ثمة محاولات لتعديل قانون الانتخاب ككل الذي تعتبره بعض الكتل مجحفاً او وضع على قياس البعض، فيما ترفض كتلتا “التيار الوطني الحر” و”القوات اللبنانية” تغيير القانون الذي سمح بتصحيح التمثيل النيابي.

مع ذلك، تستمر عكر في المثابرة على التحضير للانتخابات، وهي تعقد غداً اجتماعاً تنسيقياً آخر مع وزير الداخلية وفريقي العمل للوقوف على آخر التحضيرات، علماً ان العمل قائم على تحديث وتطوير المعلومات والداتا التي يتضمّنها برنامج تسجيل المنتشرين الذي تمّ العمل عليه في الانتخابات الماضية بالتعاون والشراكة مع المديرية العامة للاحوال الشخصية في وزارة الخارجية.

ووفق المعلومات، من المفترض ان تنتهي عملية تحديث آلية التسجيل قبل منتصف أيلول، وستفتح “الخارجية” باب التسجيل امام الناخبين في الخارج منتصف أيلول. علماً ان عكر أرسلت تعاميم للسفراء والبعثات الديبلوماسية المعتمدة في الخارج لطلب اذونات من الدول المعتمدين لديها للسماح بإجراء الانتخابات على أراضيها، وتعاميم أخرى طلبت فيها تحديد المشاكل والعوائق التي واجهوها في الانتخابات السابقة ليصار الى تحسينها وعدم الوقوع فيها مجدداً. وقد وصلت الردود الى “الخارجية” التي تعمل بميزانية ضئيلة جداً كي لا يحرم المنتشرين من حقهم في المشاركة في الانتخابات.

هذا على صعيد وزارة الخارجية، ولكن ما الجديد لناحية مجلس النواب؟ وفق معلومات “أخبار اليوم” من مصادر نيابية فان مجلس النواب سيعقد جلسة يعدّل فيها قانون الانتخاب لناحية الغاء البند الذي ينص على انتخاب 6 نواب من المنتشرين والابقاء على اقتراع المنتشرين في البلدان الموجودين فيها وفق دوائر قيدهم في لبنان.

الآراء الواردة تعبر عن رأي صاحبها ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر مجموعة كن مواطن الإعلامية

المزيد من الأخبار