KM
news

كيف نتعامل مع ترهلات الجلد بعد خسارة الوزن

من الطبيعي أن تظهر بوضوح الترهّلات الجلدية بعد فقدان الكثير من الكيلوغرامات الزائدة، خاصة إذا تعدّى مؤشر كتلة الجسم (BMI) الرقم 35، ولكن باتّباع النصائح التالية يمكن التحكم في مسار تلك الترهّلات المزعجة، والحدّ منها قدر الإمكان.

بعيداً من العمليات الجراحية وشدّ الترهلات الزائدة، فإن الحلّ الأمثل يكون بممارسة الرياضة بانتظام ولو بحركات بسيطة أو من خلال المشي، فالرياضة تجعل العضلات مشدودة، وبالتالي يخفّ أثر ترهّل الجلد.

كما أن استخدام كريمات شدّ الجلد يساعد أيضاً، لأنها تحتوي على مادة الريتينويد، وهي من مشتقات الفيتامين (أ).

وينصح أطباء التجميل بشرب كمية كبيرة من الماء وباستخدام الكريمات التي تحتوي على هذه المادة لشد الجلد وتخفيف الترهلات، سواء تلك الناتجة من خسارة الوزن أو التقدّم في العمر.

وينصح الأطباء أيضاً بضرورة تناول الفيتامينات والعناصر الغذائية اللازمة للجسم، وينطبق هذا الأمر على من يريد خسارة الوزن، خاصة إذا تخطّت المرأة سنّ الثلاثين، ذلك أن الجسم يبدأ بفقد الكثير من عناصره التي يجب تعويضها من عناصر خارجية مثل أقراص الفيتامين (ج)، وهذا أمر مهم لا يجب التغاضي عنه، لأنه يساعد الجلد على الاحتفاظ بكامل قوّته وبالتوازن اللازم لحماية نفسه.

المزيد من الأخبار